أندية أخرىاخبار إدارة برشلونة

برشلونة يفكر في إلغاء صفقة ميلو

تجتاح الشكوك إدارة برشلونة الإسباني بسبب البرازيلي أرثو ميلو لاعب جريميو والذي ارتبط النادي معه بعقد يسمح له بضمه مقابل 30 مليون يورو إضافة إلى 9 ملايين أخرى كمتغيرات فهناك حالة من الانقسام تسود الموقف وفقا لما نشرته صيحفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية.

الانفصال عن ميلو

وأشارت الصحيفة في تقرير لها إلى أن هناك حالة من الانقسام داخل الإدارة حيث يسود رأي بأن اللاعب يبلغ طوله 1.72 متر وبالتالي قد لا يكون اللاعب القوي بدنيا الذي يمكن أن يؤدي بقوة على صعيد الارتداد بين الدفاع والهجوم لذا فهو لا يحبذ التعاقد مع ميلو وإهدار نحو 40 مليون يورو يمكن أن تصحح من مسار الفريق.

 

وهناك رأي آخر يؤكد أن القوة البدنية والطول الفارع لا يمكنهما أن يحرما الفريق من لاعب مهاري للغاية يمكن أن يكون محل أي من تشافي او إنييستا مثل ميلو لاسيما أن البلوجرانا راهن قبل ذلك على طول القامة في صفقة البرتغالي أندري جوميز ولكنه خسر بشدة وبات اللاعب على لائحة اللاعبين المغادرين في الصيف بعدما تعقدت العلاقة بينه وبين الجمهور.

رأي آخر

ويخشى برشلونة من تكرار نفس صفقة البرتغالي جوميز وينفق 40 مليون يورو في الهواء لاسيما أن الإدارة يمكن ان تتراجع عن الصفقة قبل 15 يوليو وبالتالي استعادة الأربعة ملايين يورو التي دفعها من أجل ربط مليو بالنادي وإذا ما ساد الرأي المخالف فإن على الإدارة دفع 26 مليون يورو المتبقية من قيمة شراء اللاعب والتي تصل إلى 30 مليون يورو.

أقرا أيضا : انتقال صلاح إلى برشلونة يواجه بعض الأزمات

ونوهت الصحيفة إلى أن برشلونة يدرك أن العناصر البدنية داخل الفريق مثل إيفان راكيتيتش والبرازيلي باولينيو قد شارفعت على الـ 30 من العمر وبالتالي يجب إقحام لاعبين جيدين والتعاقد مع ميلو قد يهدد ذلك لأن اللاعب يجيد المراوغة والتسديد ولكن القوة البدنية والعضلية قد لا تسمح له بأداء ادوار محددة داخل الملعب.

حل جديد

وتبادر إلى الذهن إمكانية البحث عن لاعب بديل وإعادة الـ 4 ملايين يورو وهي القيمة التي دفعها برشلونة مبدئيا من أجل ربط ميلو بالكامب نو حيث تتجه الإدارة لضم اللاعب فان دي بيك لاعب أياكس أمستردام الهولندي والذي يبلغ من العمر 21 عاما ليضاف إلى الثنائي دي يونج وماتياس دي ليخيت واللذان يدخلان دائرة اهتمام البلوجرانا في الفترة الأخيرة.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق