اخبار برشلونة

فالفيردي يحدد مصير ميسي من المداورة

كشفت صحيفة “سبورت” الإسبانية أن إرنستو فالفيردي استقر على طريقة اللعب التي سيخوض بها المباريات المتبقية من مسابقة الليجا الإسبانية وذلك بعدما حسم الفريق لقب كأس ملك إسبانيا بالفوز بخماسية نظيفة على حساب إشبيلية حيث سيعتمد على المداورة.

 

وأكدت الصحيفة أن فالفيردي سيلجأ إلى المداورة لسببين الأول هو إراحة بعض النجوم الذين اشتركوا بصفة اساسية في الكثير من المباريات مثل البرازيلي باولينيو وأيضا إيفان راكيتيتش وجوردي ألبا وغيرهم من الاسماء التي اعتمد عليها المدرب والثاني هو منح الفرصة لبعض الوجوه الغائبة عن المشهد مثل دينيس سواريز ولوكاس دينييه وياري مينا.

 

المداورة وميسي

 

وأشارت الصحيفة أن ليونيل ميسي نجم برشلونة لن يكون اسمه مطروحا لفلسفة المداورة على الإطلاق وسيشارك اساسيا في جميع المباريات المتبقية من المسابقة.

 

وتطرقت الصحيفة إلى أن ليونيل ميسي يرغب في الحصول على مزيد من الدقائق من أجل تسجيل الاهداف وتحقيق الأرقام القياسية وذلك بعدما فشل فريقه في الوصول إلى أدوار متقدمة من دوري ابطال أوروبا.

فرصة ذهبية

 

وأمام ميسي فرصة تحصين رقمه كهداف لمسابقة الدوري الإسباني حيث يتصدر الترتيب برصيد 29 هدفا فيما يركز منافسه كريستيانو رونالدو على إراحة عضلاته في مسابقة الليجا من أجل مواصلة المشوار في دوري أبطال أوروبا.

 

وكذلك يرغب ميسي في الحصول المنافسة بقوة على مسابقة الحذاء الذهبي الذي يحصل عليه أكثر اللاعبين تسجيلا في الدوريات الأوروبية وهو الآن خلف النجم المصري محمد صلاح الذي يواصل التسجيل مع فريقه ليفربول وأحرز معه 31 هدفا.

أقرا أيضا : 8 مواهب يضمهم بطل أوروبا سيحزن برشلونة إن تجاهلهم

وأمام ميسي فرصة ذهبية كي يستغل استبغاده من المداورة التي سيجريها فالفيردي كي يرفع من حصيلة أهدافه للمنافسة على الحذاء الذهبي حيث سيتبقى 5 مباريات في مسابقة الليجا الإسبانية بينما أمام النجم المصري محمد صلاح 3 مباريات فقط في مسابقة الدوري الإنجليزي.

أرقام جديدة

 

ويحاول ميسي تحقيق المزيد من الأرقام هذا الموسم كي ينافس على لقب الكرة الذهبية التي لن تخرج عنه هو أو كريستيانو رونالدو او النجم المصري محمد صلاح.

 

ويأمل ميسي في تحقيق المزيد من الأرقام أيضا مع منتخب الأرجنتين حين يذهب إلى كأس العالم المقرر اقامتها في منتصف شهر يونيو المقبل في روسيا في الوقت الذي تعاني فيه بلاده من حظ عاثر يصادفها في المباريات النهائية ولكن في الوقت نفسه فإن التانجو لا يزال يعاني بسبب ضعف النجوم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق