اخبار برشلونة

5 بدائل تصلح لتعويض الرسام في برشلونة

يدرك برشلونة الإسباني أن مهمة تعويض الرسام أندرياس إنييستا قائد برشلونة الذي قرر إنهاء مشواره مع البلوجرانا والاتجاه إلى الدوري الصيني كخطوة أخيرة قبل اعتزال اللعبة صعبة للغاية بسبب العدد القليل للمواهب الفذة الذين يمكنهم شغل هذا المركز.

 

1/إريكسن بديل الرسام

 

يعد الدنماركي كريستيان إريكسن لاعب وسط توتنهام هوتسبير الإنجليزي من اللاعبين المميزين القادرين على تعويض الرسام أندرياس إنييستا ولكن سعره لن يقل عن 200 مليون يورو بحسب تصريحات أدلى بها رئيس ناديه بأنه لن يتخلى عن اللاعب بأقل من 225 مليون يورو بأي حال من الأحوال وهو ما يضع هذا الخيار بعيدا عن إدارة النادي.

 

2/ميراليم بيانيتش

 

يملك يوفنتوس الإيطالي نجما مميزا هو ميراليم بيانيتش لاعب منتخب البوسنة والذي يملك مهارات مميزة واستطاع بقدراته الكبيرة أن يرهق وسط ريال مدريد في إياب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا فلكما اعتمد النادي الملكي على قدرات لاعبيه البدنية مثل كروس وكاسيميرو ومودريتش في استخلاص الكرة فاجأ نجم البيانكونيري الجميع بقدراته المميزة مما يجعله البديل المناسب لتعويض الرسام إنييستا.

 

ويبلغ بيانيتش من العمر 29 عاما ولكن إدارة النادي لن تتخلى عنه بأقل من 100 مليون يورو بأي حال من الأحوال وهو ما يدفع الإدارة لصرف النظر عنه لأنه ليس منطقيا انفاق هذا المبلغ في لاعب شارف على الثلاثين من العمر.

 

3/جينيكز أوندير

 

التركي جينكيز اوندير لاعب وسط روما الإيطالي يمكن ان يعوض الرسام إنييستا ولكن إدارة ناديه لن تتخلى عنه بسهولة في الوقت الذي يحمل برشلونة ذكرى سيئة مع الأتراك من خلال صفقة أردا توران الذي فشل في إثبات جدارته باللعب في صفوف برشلونة لذا لن يكون من المنطقي تكرار التجربة خاصة أن الأموال لن تكون كافية لضمه والذي لن يقل سعره عن 60 مليون يورو.

 

4/فيليبي كوتينيو

 

يمكن للمدرب إرنستو فالفيردي المدير الفني لنادي برشلونة الإسباني أن يعيد كوتينيو إلى الخلف ويصبح أحد لاعبي الوسط ولكن اللاعب أدى بالفعل في نفس مركز الرسام إنييستا ولكن لم يثبت جدارته مما يعني ان الفكرة قد تفشل في الوقت الذي يمكن ان يصبح دينيس سواريز بديل جيد ولكن لا تزال مثل هذه التجارب قيد الاختبار من المدرب.

 

5/كارليس إلينا

 

يدرك برشلونة أن الفريق بحاجة إلى تصعيد أي من الشباب في وسط الملعب وقد جرى الاستقرار على كارليس إلينا لاعب الرديف ولكن تراجع مستوى اللاعب في مسابقة دوري الدرجة الأولى وضع إدارة النادي في مأزق لاسيما أن النادي قام بتجديد عقده بعدما تألق في نهاية الموسم الماضي ولكن من المؤكد أن إلينا هو الخيار الوحيد الذي يصلح للتصعيد حيث لم يلفت اي من لاعبي الوسط جدارتهم في الفريق الرديف كي يمكن لفالفيردي الاعتمدا عليه بعد اتجاه الرسام إلى الاعتزال.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق