اخبار برشلونة

أومتيتي يفشل في الرد على اتهامات الرحيل عن برشلونة

لم يمر حديث صامويل أومتيتي قلب دفاع برشلونة بشأن الرحيل عن الفريق في فترة الانتقالات الصيفية مرور الكرام خاصة أن تشتت ذهن اللاعب كان أحد العوامل الرئيسية في الخروج من دوري أبطال أوروبا.

 

وكان أومتيتي قد أدلى بتصريحات في فترة التوقف الدولية بأنه لا يعرف إن كان سيستمر مع برشلونة أو سيرحل إلى مانشستر يونايتد في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة مستغلا وجود بند في عقده يسمح له بالرحيل مقابل 60 مليون يورو فقط.

فتح النيران على أومتيتي

 

وتسبب حديث اللاعب في حالة من القلق بين الجمهور ووسائل الإعلام فبعدما تألق اللاعب في صفوف برشلونة يمكنه أن يرحل بمقابل مادي زهيد خاصة أنه يطلب 9 ملايين يورو في الموسم كراتب سنوي.

 

وتراجع مستوى أومتيتي أمام إشبيلية وأيضا في لقاء روما أحاديث الرحيل حتى أن الصحف المقربة من برشلونة أكدت أن برشلونة يبحث عن بديل للاعب لأنه من غير المنطقي أن يجري وضع تقييم مادي للاعب يساوي لويس سواريز نجم هجوم الفريق.

 

ولكن ما حدث من أومتيتي وقف أمامه الثنائي جيرارد بيكيه وسيرجيو بوسكيتس وفقا لما نشرته صحيفة “آس” الإسبانية حيث اجتمعا باللاعب عقب مباراة روما وتحدثا معه بشأن تصريحاته الغامضة التي أربكت المشهد داخل النادي وفي وسائل الإعلام ودفعت الجمهور للتشتت بدلا من التركيز على وحدة الصف في وقت بالغ الدقة.

تدارك الموقف

 

وأكد كل من بيكيه وبوسكيتس أنهما مستاءان من تصرفات أومتيتي وأنهما لم تكن صادرة من شخصية مسؤولة في الوقت الذي حاول فيه اللاعب تبرير موقفه ولكنه في النهاية وضع رأسه في الأرض لأنه يدرك ما فعله.

أقرا أيضا : إدارة برشلونة تعالج ثغرة الظهير الأيسر برفض التعاقد مع لاعب جديد

وكانت جلسة بيكيه وبوسكيتس قد أثمرت عن تألق اللاعب بعد ذلك في لقاء فالنسيا وتسجيل هدف في شباك الخفافيش ولكن يبقى اللغز الكبير بشأن التلاعب بالتصريحات ومن المستفيد في النهاية.

 

وخرج برشلونة من مسابقة دوري ابطال أوروبا بسبب الكثير من الأخطاء التي يتحملها كل من اللاعبين والمدرب والإدارة أيضا التي لم تقم بوضع شروط كبيرة في عقود اللاعبين كذلك فشل بعض الصفقات مثل أندري جوميز ولوكاس دينييه ودوجلاس بيريرا وغيرهم من الأسماء التي لم تفلح في لفت الانتباه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق