أندية أخرىاخبار إدارة برشلونةاخبار برشلونة

إنريكي يفسد انتقال نجم ألمانيا إلى برشلونة

من الخطأ أن يتخد المدير الفني لأي فريق قرار التعاقد مع لاعب ما دون أي مناقشة من إدارة النادي كمان حدث مع لويس إنريكي المدير الفني السابق لنادي برشلونة والذي قرر بشكل منفرد حرمان فريقه من لاعب وسط هام بسعر زهيد.

خطأ إنريكي

وذكرت صحيفة “سبورت” الإسبانية أن برشلونة كان لديه أزمة في وسط الملعب عام 2015 وهو ما دفع الإدارة للتفكير في ضم لاعب جديد وبالفعل جرى الاتفاق مع بروسيا دورتموند الالماني على انضمام النجم الهولندي ألكاي جوندوجان وذلك مقابل 20 مليون يورو فقط.

 

وخضع ألكاي جوندوجان للكشف الطبي داخل برشلونة وبالفعل اطمئن الجهاز الفني لحالته الصحية وأنه قادر على تحمل مسئولية وسط الملعب ولكن إنريكي قرر بشكل مفاجئ استبعاد لاعب المنتخب الالماني من حساباته والبحث عن بديل له.

 

ووقع اختيار إنريكي على بديل جوندوجان في أتلتيكو مدريد حيث أبدى اعجابه بالتركي أردا توران والذي جاء إلى البلوجرانا بمبلغ يصل إلى 30 مليون يورو.

أزمة توران

وظل توران يجلس على مقاعد البدلاء بسبب عدم إمكانية مشاركته مع الفريق نتيجة العقوبات التي وقعها الاتحاد الدولي لكرة القدم بحرمان البلوجرانا من ضم لاعبين جدد دون السن القانونية ليصبح اللاعب حبيس مقاعد البدلاء.

 

وفشلت جميع تجارب إنريكي مع توران كي يحصل منه بعد ذلك على أداء مميز يسمح له بأن يكمل مسيرته في برشلونة وعانت الإدارة أيضا من الراتب الكبير الذي كان يحصل عليه والذي كان يصل إلى 6 ملايين يورو.

أقرا أيضا : برشلونة يرتب أوراقه المتناثرة في الصفقات سريعا

ونجح برشلونة في التخلص من اختيار انريكي بشق الأنفق عن طريق إعارته عامين ونصف العام لنادي باشكشهير التركي لتستبعد من حساباتها الراتب الضخم الذي كان يحصل عليه خاصة أن توران ارتكب الكثير من الخلافات مع منتخب تركيا منها الاعتداء على صحفي وجرى استبعاده وهو ما عقد من إمكانية بيعه بمبلغ جيد.

الفارق الكبير

 

وانتقل جوندوجان إلى مانشستر سيتي ويتألق مع بيب جوارديولا حاليا وهو ما يوضح الفارق بين الثنائي وما ارتكبه إنريكي من خطأ مع صمت الإدارة على ذلك الموقف الغامض.

 

وخرج إنريكي من برشلونة مع انتهاء الموسم الماضي وجاء بدلا منه إرنستو فالفيردي ليصبح أدائه على النقيض تماما من اللوتشو حيث لا يتدخل النملة كثيرا في الصفقات وهو ما منح الإدارة حرية البحث عن لاعبين بأسعار زهيدة ولكن من أصحاب المواهب التي بحاجة إلى رعاية أكثر قبل أن تؤدي بصورة طيبة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق