اخبار برشلونة

برشلونة يحدد سعر التخلي عن جوميز

برشلونة يعاني من سلبيات كبيرة من وراء الإبقاء على جوميز

يمثل البرتغالي أندري جوميز لاعب وسط برشلونة أزمة بالنسبة إلى إدارة النادي بسبب الانتقادات اللاذعة التي تعرض لها في الفترة الاخيرة من الجمهور ووسائل الإعلام المنتمية إلى النادي الكتالوني.

 

وقررت إدارة النادي التخلي عن جوميز في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة بسبب صعوبة تأقلمه مع الفريق خاصة أنه فشل في الأداء بصورة جيدة في أغلب المراكز سواء في مركز لاعب الوسط المدافع أو تحت رأس الحربة أو الظهير الأيمن أو الجناح.

سعر جوميز

 

وكشفت صحيفة “سبورت” الإسبانية أن برشلونة ضم جوميز مقابل 35 مليون يورو إضافة إلى 20 مليون يورو كمتغيرات فيما قررت إدارة النادي بيعه دون أن تخسر كثيرا من أجل الاستفادة من المقابل المادي في التعاقد مع لاعبين جدد في الوقت الذي حسم فيه البلوجرانا صفقة البرازيلي أرثور ميلو لاعب وسط جريميو بطل كأس ليبارتادوريس.

 

وأكدت الصحيفة أن برشلونة رصد 30 مليون يورو كحد أدتى للتخلي عن جوميز لأي فريق يرغب في شرائه في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة وذلك من أجل استعادة الأموال التي دفعها لشرائه من فالنسيا الإسباني.

مراقبة جوميز

وأبدت بعض الأندية اهتمامها بضم جوميز من برشلونة في الصيف المقبل في مقدمتها ليفربول الإنجليزي ويوفينتوس الإيطالي وأيضا ميلان ولكن لم تتضح الصورة بشأن مدى تأثر أي منهم بإسلوب اللاعب ومدى الاستفادة من ورائهم.

أقرا أيضا : 100 مليون يورو لم تعد كافية لشراء جريزمان

ويسعى برشلونة لتدعيم بعض المراكز سواء في وسط الملعب أو الهجوم بالتعاقد مع النجم الفرنسي أنطوان جريزمان مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني وكذلك مركز الظهير الأيسر حيث يحتاج جوردي ألبا إلى لاعب يساعده في هذا المركز بدلا من لوكاس دينييه فيما رشحت بعض الصحف أن يضم البلوجرانا لوك شاو مدافع مانشستر يونايتد.

بدلاء جوميز

ويدرك برشلونة أن الفريق بحاجة إلى تدعيمات جديدة والتعاقد مع بعض اللاعبين القادرين على صناعة الفارق ودعم ليونيل ميسي بعدما أشارت الكثير من الصحف ووسائل الإعلام أن الفريق تنخفض قوته لأكثر من النصف حين يغيب النجم الأرجنتيني عن صفوف الفريق وكانت آخر المواجهات دعمت تلك النتيجة هو موقعة إشبيلية التي خسر فيها الفريق بهدفين نظيفين ومع اشتراك البرغوث سجل هدفين وخرج الفريق متعادلا في ملعب رامون سانشيز بيثخوان باقليم الأندلس.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق