اخبار برشلونة

روبرتو يصيب فالفيردي بالرعب قبل موقعة تشيلسي

تسبب سيرجي روبرتو الظهير الأيمن لنادي برشلونة الإسباني في حالة من الرعب للجهاز الفني بقيادة إرنستو فالفيردي وذلك بعدما تعرض لإصابة خلال لقاء فريقه أمام مالاجا في الجولة الماضية من الليجا والتي انتهت بفوز البلوجرانا 2/0 في ملعب لاروزاليدا.

 

وخرج روبرتو من أرض الملعب مصابا خلال اللقاء ونزل بدلا منه البرتغالي أندري جوميز ولعب في مركز الظهير الأيمن ليتسبب ذلك في حالة من القلق البالغ لدى الجهاز الفني بقيادة فالفيردي.

 

وأكد فالفيردي عقب المباراة أن روبرتو عانى من إصابة بسيطة وفي الغالب لن تؤثر على مشاركته أمام تشيلسي في إياب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا منتصف الإسبوع بملعب الكامب نو.

 

وتكمن حالة الرعب التي عاشها الجهاز الفني عقب إصابة روبرتو في عدم وجود البديل المناسب الذي يمكن أن يحل في مركز الظهير الأيمن بسبب إصابة البرتغالي نيلسون سيميدو وعدم قدرته على المشاركة في لقاء تشيلسي.

 

ولن يقبل الجمهور بان يحل الجمهور في مركز الظهير الأيمن والذي شارك في لقاء ملقا في هذا المركز ولكن هناك فارق كبير بين وضع النادي الاندلسي الذي كان يعاني من نقص عددي في صفوفه نتيجة حالة طرد تعرض لها لاعب وسطه وبين تشيلسي الذي يدخل المباراة ولا يوجد ما يخسره بسبب حاجته لتحقيق الفوز لضمان التأهل.

 

وفي سياق آخر حالف الحظ الظهير الأيسر جوردي ألبا والذي تعرض لإصابة بالغة خلال لقاء مالاجا ولكن لم يتعرض لأذى وأكمل المباراة حتى نهايتها.

 

ولم يشارك ليونيل ميسي مع برشلونة أمام مالاجا بسبب استقبال مولوده الثالث تشيرو وسيكون جاهزا للمشاركة أمام تشيلسي في اللقاء الهام من أجل تجاوز عقبة البلوز والتأهل إلى دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا.

أقرا أيضا : باريس سان جيرمان يحدد مصير نيمار من الرحيل في الصيف

وسيحصل لويس سواريز على قسط من الراحة هو الآخر ولكن بعد مباراة تشيلسي حيث تلقى بطاقة صفراء خامسة امام مالاجا ولن يكون حاضرا في موقعة أتلتيك بلباو الإسبوع المقبل في الكامب نو.

 

وعلى جانب آخر تألق كل من فيليبي كوتينيو وعثمان ديمبلي خلال لقاء مالاجا في الليجا وهو ما فتح الطريق أمام مزيد من الانسجام داخل الفريق.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق