اخبار برشلونةاخبار ريال مدريد

برشلونة يزيد الضغوطات على ريال مدريد

تسببت خسارة إشبيلية أمام برشلونة 2/1 في زيادة الضغط على ريال مدريد المطالب بالفوز على لاس بالماس غدا من أجل استمرار فارق الـ 8 نقاط بين الفريقين في مسابقة الليجا الإسبانية.

 

وكان برشلونة قد فاز بهدفين لهدف سجلهما المهاجم باكو ألكاسير فيما وصل ليونيل ميسي نجم البلوجرانا إلى المباراة رقم 600 بقميص برشلونة.

 

وعقب فوز برشلونة على إشبيلية اتسع الفارق بين برشلونة وريال مدريد إلى 11 نقطة بينما سيكون النادي الملكي مطالبا بالفوز على لاس بالماس بملعب سانتياجو بيرنابيو كي يقلص عدد النقاط إلى 8 مرة أخرى.

 

ويحاول إرنستو فالفيردي المدير الفني لنادي برشلونة الحفاظ على الأداء الجيد وتحقيق الفوز بأي إمكانيات متاحة خاصة أن الفريق كان يعاني من سلسلة غيابات بداية من سيرجي روبرتو وعثمان ديمبلي وأندري جوميز بينما لم يقدم أندرياس إنييستا العائد من الإصابة المستوى المطلوب.

 

ولم يسجل أي من ليونيل ميسي أو لويس سواريز في المباراة حيث تأثر كل منهما بالمجهود الكبير الذي بذله كل منهما في الفترة الماضية.

 

ويأمل برشلونة استعادة عثمان ديمبلي في شهر ديسمبر من أجل ضخ دماء جديدة في خط الهجوم بينما تبحث إدارة برشلونة تدعيم الفريق في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق